استغرب وزير السكنى والتعمير وسياسة المدينة، نبيل بنعبد الله، رفض أسر مغربية أو أفراد مغربية السكن في شقق لا تتجاوز مساحتها 40 مترا مربعا، “في الوقت الذي تقبل أسر تنتمي لدول متقدمة العيش في هذه الشقق لغاية الآن دون مشاكل”، حسب تعبيره.

وقال الوزير، خلال مشاركته في افتتاح منتدى العقار، مساء يوم الخميس الماضي بطنجة،حسب ما نقلته “أخر ساعة” إنه “عندما كان طالبا عاش في هذا النوع من الشقق لغاية تحسن وضعيته المالية وانتقاله إلى إقامة أفضل”، وأعطى المثل التالي في هذا الصدد: “عامل في الحي الصناعي لطنجة وله دخل 4000 درهم أو 4500 درهم، وسواء كان بوحدو أو مع زوجة أيضا لها نفس المدخول، علاش ميمكنش يبداوا حياتهم في شقة 35 أو 40 متر مربع؟ مثل عدد من الأسر في دول متقدمة جدا، كتعيش فيها إلى يومنا هذا”.

وتابع بنعبد الله استغرابه رفض المواطنين الإقبال على مثل هذه الشقق، “كما لو أن المغاربة يعيشون في دولة كبيرة جغرافيا كالصين وكندا”، قائلا: “حنا عندنا العقار والمساحات وماعرفت اشنوا، ويمكن لنا أن نفعل ما نريد”.

محمد أربعي